وكالة النخيل الاخبارية

السبت ١٥ ذو الحجة ١٤٤٠ هـ | 2019/08/17
تويتر
فيسبوك
انستقرام
يوتيوب
تلغرام
Rss

الخارجية السورية تدعو مجلس الأمن إلى التحرك تجاه اعتداءات "قسد" ضد المواطنين

الخارجية السورية تدعو مجلس الأمن إلى التحرك تجاه اعتداءات "قسد" ضد المواطنين

النخيل الاخبارية:

دعت وزارة الخارجية السورية مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته "في وقف اعتداءات وخيانة ميليشيات "قسد"، مؤكدة حق سوريا الراسخ في القانون الدولي بالدفاع عن المواطنين في البلاد.

قالت الخارجية السورية في رسالتين وجهتهما إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن، إن "المذابح الأخيرة التي تقوم بها ميليشيات (قسد) التي تطلق على نفسها (قوات سوريا الديمقراطية) تأتي بدعم وتواطؤ من (التحالف الأمريكي) إثر مذابح أخرى ارتكبتها في مختلف أنحاء المنطقة الجنوبية الشرقية من محافظة دير الزور، وذلك بهدف إخضاع المواطنين السوريين الشرفاء المطالبين بحقوقهم وبعودة الدولة السورية لممارسة دورها في هذه المنطقة".

وأضافت الوزارة: "وقد ردت عصابات قسد الميليشياوية على مطالب المواطنين السوريين بتحسين وضع القطاع التعليمي وتوفير الماء والغذاء لهذه المنطقة الفقيرة، بالبطش بسكانها قتلا وتدميرا لبناها التحتية، كدليل واضح على الدور الدموي الذي تقوم به هذه الميليشيات تنفيذا لسياسات أسيادها في التحالف الدولي الأمريكي".

وأكدت وزارة الخارجية أن "سوريا تدعو مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته في وقف اعتداءات وخيانة هذه الميليشيات المدعومة بشكل أساس من الولايات المتحدة الأمريكية وبعض الدول الغربية، وتحالف هؤلاء المشؤوم وإلزام جميع هؤلاء باحترام قرارات مجلس الأمن التي أكدت جميعها على أهمية وحدة أرض وشعب سوريا والتأكيد على سيادتها واستقلالها".

وقالت الوزارة في ختام رسالتيها "إن سوريا تعيد التأكيد على حقها الراسخ في القانون الدولي بالدفاع عن مواطنيها في جميع أنحاء الوطن وحقهم في الحياة والعيش الكريم، وتذكر من فقد ذاكرته بأن الفقرة الثامنة من قرار مجلس الأمن رقم 2254 تعطي الحق لسوريا في مواجهة الأعمال التي تقوم بها الجماعات والمؤسسات والكيانات الإرهابية التي تسعى إلى النيل من وحدة أرض وشعب الجمهورية العربية السورية".

تعلیقات الزوار
ارسال تعلیق