وكالة النخيل الاخبارية

السبت ١٥ ذو الحجة ١٤٤٠ هـ | 2019/08/17
تويتر
فيسبوك
انستقرام
يوتيوب
تلغرام
Rss

التحقيقات الفرنسية تكشف مفاجآت جديدة حول أسباب حريق نوتردام  

التحقيقات الفرنسية تكشف مفاجآت جديدة حول أسباب حريق نوتردام  

النخيل الاخبارية:

بعد الفاجعة الإنسانية التي أصابة فرنسا أمس، إذ نشبت النار في كاتدرائية نوتردام التاريخية، تتجه مسارات التحقيق حول أسباب هذه الكارثة إلى كل صوب وحدب.

ووفقا لما نشرته الديلي ميل البريطانية اليوم، تتجه الانظار أيضا إلي الشركة المنفذة لأعمال الترميمات في الكاتدرائية.

وقالت الديلي ميل في تقرير مطول لها إن جوليان لو براس، المدير التنفيذي للشركة التي فازت بعقد تجديد الكاتدرائية البالغ 5 ملايين جنيه إسترليني، قد تعهد في وقت سابق العام الماضي بأن شركة البناء التابعة له لن تعرض المبنى للخطر.

وعلى الرغم من أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تعهد باستعادة نوتردام إلا أن خبراء قالوا إن الأمر قد يستغرق عقودا.

وتجري التحقيقات الفرنسية للوقوف على أسباب هذا الحريق ومن بين الأشخاص الخاضعين للتحقيق، هم العمال التابعين لشركة جوليان لو براس.

وكشفت التحقيقات أن حريق تلك التحفة التاريخية بدأ في تجويف السقف حيث كانت تنفذ بعض أعمال الإصلاح، كما أشار المحققون أن العمال استخدموا أدوات كهربائية.

وأفاد مدير الشركة انه كان في مكان الحادث ما يقرب من 12 عامل إلا أنهم جميعا أنهوا عملهم قبل ساعة من نشوب الحريق.

وبحسب ما نشرته الديلي ميل، فقد تم إطلاق إنذار الحريق في السادسة وثلث، مما أدى إلى انقطاع القداس إلا أنه لم يتم الكشف عن الحريق في ذلك الوقت، وتم الكشف عن الحريق بعد ذلك بـ25 دقيقة.

كما أوضح أن جميع إجراءات السلامة قد تمت مراعاتها من قبل العمال، مضيفا أن جميع العاملين لديه يخضعون للتحقيق الآن.

ونشرت الديلي ميل البريطانية، فيديو دعائي لمدير الشركة والتي يقول فيها أن الكاتدرائية في أيد أمينة، كان ذلك وهو يتفاخر بحصول شركته على عقد ترميمها.

قال مدير الشركة الفرنسية إن هدف شركته الأول هي الحفاظ على القيمة التاريخية لتكل الكاتدرائية، وتتساءل الديلي ميل عن مدي إمكانيات تلك الشركة للقيام بتلك المهمة.

ووفقا لما كشفته الديلي ميل، فقد كانت التكلفة المقررة لترميم الكاتدرائية بحسب تقديرات وزارة الثقافة الفرنسية 130 مليون جنيه إسترليني.

تعلیقات الزوار
ارسال تعلیق