وكالة النخيل الاخبارية

السبت ٢١ محرم ١٤٤١ هـ | 2019/09/21
تويتر
فيسبوك
انستقرام
يوتيوب
تلغرام
Rss

ضبط أوكاراً لتهريب الوقود في أماكن مختلفة في بغداد

ضبط أوكاراً لتهريب الوقود في أماكن مختلفة في بغداد

النخيل الاخبارية/ بغداد...  

تمكنت ملاكات هيأة التفتيش التابعة الى شركة توزيع المنتجات النفطية وبمساندة قوة من شرطة واستخبارات النفط والشرطة الاتحادية نفط الطاقة، اليوم الخميس، من ضبط أوكاراً لتهريب المشتقات النفطية في مناطق متفرقة من العاصمة بغداد .

واكد مدير عام شركة التوزيع المهندس كاظم مسير ياسين، في بيان تلقت / النخيل لاخبارية/ نسخة منه   "ضبط كراج غير رسمي في منطقة الحرية وقيام الجهات الأمنية والتفتيشية بمصادرة كميات من المشتقات النفطية كانت مخونة في حاويات غير نظامية مهيأة للتهريب ، بالإضافة الى ضبط كراج آخر غير رسمي في مدينة الصدر وتمت مصادرة خزانات عدد 2 مملوءة بمنتوج نفطي فضلاً عن ضبط ثلاث صهاريج نوع دعالج لا تحمل أوراقاً ثبوتية ولا أي تخويل من وزارة النفط أو الشركات التابعة لها وجميع تلك المضبوطات كانت معدة لأجل تهريبها".

واوضح مسير بأن "عمليات المتابعة والمراقبة لحركة المنتجات النفطية وآلية وصولها للمواقع التوزيعية تقع على عاتق الملاكات التفتيشية المنتشرة في المحافظات كافة والتي أثبتت جدارتها ومهنيتها في متابعة كل ما من شأنه أني يعيق العملية التوزيعية أو إحداث أي خلل فيها ، بالإضافة الى الإعتماد على المعلومات الإستخبارية التي ترد عن طريق إستخبارات شرطة الطاقة ، حيث يتم تشكيل لجان مشتركة مع الجهات ذات العلاقة لضبط تلك المخالفات وإحالة المخالفين والمتورطين الى القضاء".

من جهته بين مدير هيأة التفتيش الأستاذ حسين علي شمخي أن "الهيأة بكافة ملاكاتها في فروع شركة التوزيع في المحافظات تواصل جهودها من خلال اللجان التفتيشية التي دأبت على التخطيط والمتابعة في أي مكان ترد عنه معلومات يشتبه بأنها نشاطات تهريب أو مخالفات وتمكنت من مصادرة الكثير من الأوكار بحمولات متنوعة كالخزانات والصهاريج والتي كانت معدة للتهريب وذلك حرصاً منها على سلامة وصول المنتجات النفطية الى المواطنين بأمان وإنسيابية".

ومن الجدير ذكره أن هيأة التفتيش التابعة لشركة التوزيع تقوم على مدار السنة وبمساندة إستخبارات شرطة النفط ومكاتب التصاريح الأمنية بضبط أوكاراً مختلفة للتهريب في أماكن متفرقة وتجري فوراً إجراءاتها القانونية بحق المتورطين لينالوا جزاءهم العادل .

تعلیقات الزوار
ارسال تعلیق