وكالة النخيل الاخبارية

الجمعة ١٤ ذو الحجة ١٤٤٥ هـ | 2024/06/21
تويتر
فيسبوك
انستقرام
يوتيوب
تلغرام
Rss

هيئة الاستثمار تعلن المباشرة بإجراءات تنفيذ مشروع معالجة النفايات لتوليد الطاقة في بغداد

هيئة الاستثمار تعلن المباشرة بإجراءات تنفيذ مشروع معالجة النفايات لتوليد الطاقة في بغداد

أعلنت هيئة الاستثمار الوطنية، الأحد، المباشرة بإجراءات تنفيذ مشروع معالجة النفايات لتوليد الطاقة في بغداد، فيما أشارت الى أن المشروع سيشمل باقي المحافظات.

 

وقال نائب رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار سالار محمد في مؤتمر صحفي عقده بمقر الهيئة، للإعلان عن الفرصة الاستثمارية لمعالجة النفايات وإنتاج الطاقة الكهربائية في منطقة النهروان : "نعلن اليوم فتح العطاءات المقدمة لتنفيذ مشروع معالجة النفايات لتوليد الطاقة في العاصمة بغداد بتشجيع ومتابعة شخصية من قبل رئيس الوزراء"، مبيناً أنه "تم تبني مشروع معالجة النفايات لتوليد الطاقة، حيث شكلت لجنة وزارية برئاسة الهيئة الوطنية للاستثمار وعضوية كل من وزارة البيئة وأمانة بغداد من أجل مواكبة التطور الحضاري والنهضة العلمية في العالم والمنطقة على وجه الخصوص في قطاع الطاقات المتجددة والمستدامة والنظيفة". 

 

وشدد على "أهمية هذا المشروع الحضاري الأول من نوعه في العراق من النواحي الصحية والبيئية والمجتمعية التي لها صلة مباشرة بالحياة اليومية للمواطن العراقي"، لافتاً الى أن "هذا المشروع سيعمل بنظام الحرق التام الشبكي الجيل الرابع صعوداً للنفايات بمعدل ثلاثة آلاف طن يومياً من كمية النفايات في بغداد والتي تصل الى أكثر من 10 آلاف طن يومياً، حيث تعمل هذه النفايات على توليد نسبة عالية من الملوثات البيئية التي تؤثر بشكل مباشر في صحة المواطن العراقي".

 

وبين أن "هذا المشروع يحظى باهتمام الحكومة والهيئة والجهات الساندة لما له من آثار إيجابية كبيرة على صحة المواطن وتقليل الحاجة للمستشفيات والحفاظ على الأراضي التي تستنزف بشكل مستمر في عملية طمر النفايات"، موضحاً أن "عملية طمر النفايات تستهلك مساحات من الأراضي وتصبح بعد ذلك غير صالحة للزراعة".

 

وأكد أن "مشروع معالجة النفايات سوف لن يكون حصراً في بغداد بل ستتم إعادة هذا النموذج في المحافظات المتبقية"، لافتا الى أن "هذا المشروع ليس وليد اليوم وإنما هو ثمرة عمل الكثير من اللجان المختلفة في هيئة المستشارين ووزارة البيئة وأمانة بغداد وغيرها من الجهات الحكومية ذات الصلة".

تعلیقات الزوار
ارسال تعلیق